قصص حب

قصص حب مشوقة قصة هل هذا هو حبي الأول؟

قصص حب مشوقة قصة هل هذا هو حبي الأول؟

قصص حب مشوقة قصة هل هذا هو حبي الأول؟

أعتقد أنه من الطبيعي أن يكون لديك حبيب أو حبيبة هذه الأيام . بشكل مفاجئ ، أنا عزباء . لكنني أريد بشدة أن يكون لدي واحد . كل أصدقائي لديهم أو كان لديهم واحد على الأقل . أتسائل لماذا ليس لدي علاقة مع شخص ما ؟

اسمه ويل وهو في صفي . أنا لا أحب مشاركة مشاعري ولكن بريتي أفضل صديقة لي على علم به وبماذا أشعر ناحيته . بالنسبة له ، بريتي تقول أنه يحبني أيضا لأنها لاحظت أنه ينظر إلي بينما هو في الجمعية .

ولاحظت أيضا أن صديقه المقرب يغيظه في حضوري لكنه لم يحاول التحدث معي . مع كل يوم يمر كنت انجذب نحوه ، أردته بشدة أن يتحدث معي . أتسائل ما إذا كان اليوم سيأتي عندما يعترف كلانا بحبنا لبعضنا البعض ؟

قصص حب مشوقة قصيرة

بعد بضعة أيام ، زميلي ماناف اتصل بي وسألني إذا كنت أحب ويل ؟ كنت مرعوبة ، كنت أفكر فى نفسي ” ماذا كان ذلك؟ ” وأضاف ” هو رجل لطيف يا رينا ، يمكن أن تكونا مناسبين لبعضكما البعض “

يا إلهي! ماذا كان ذلك ؟ هل هذا حقيقي؟ هل حقا سأتحدث إلى ويل؟ حدقت في نفسي في المرآة ، لا رينا ، أنتي لا تبدين مثالية . وتوجهت نحو صالة الاستقبال وقمت بتنظيف حواجبي ووجهي . هل أحتاج إلى تشذيب في هذه اللحظة ؟

شعري الممشط جيدا سيعطي إنطباعا كما لو أنني متحمسة أكثر من اللازم ولكن لا يجب أن أظهر هذا . لم أتصل بـ بريتي ، يجب أن أخبرها عن ذلك . ستكون متحمسة جدا مثلي .

في اليوم التالي ، عندما وصلت إلى المدرسة ، كان ماناف غائبا . وكان يوم الجمعة أصبح من الصعب علي قضاء عطلة نهاية الأسبوع مع خيبة الأمل هذه .

السبت كان كئيبا بالنسبة لي . كنت غاضبة من غياب ماناف يوم الجمعة . أمي أخذتني إلى السوق لبعض التسوق وخمني ماذا ، لقد رأيته ، نعم لقد كان هو . كنت أعرف أنه يعيش في مكان قريب ولكن لم أعتقد أبدا أننا سوف نتقابل هكذا . حتى انه ابتسم لي.

قصص حب مشوقة مؤثرة

قصص حب مشوقة مشابهه :

قصص حب مؤثرة جدا قصة الحب الصامت والحب الداخلي

قصص حب حزينة واقعية قصة مأساة غيابك قصة حزينة ومؤثرة

قصص حب قصيرة مؤثرة قصة حب مرفوض

قصص حب حزينة ومؤثرة قصة أحمد وديما

وتظاهرت بأنني لم أره . ما مدى غبائك يا رينا؟ أيتها الحمقاء ، لقد كانت فرصة جيدة . لقد إبتسم لك وأنت تجاهلته . أنت تستحقين أن تكوني عزباء ، أنا من فعل ذلك لنفسي . ولكن ما زلت آمل ليوم الاثنين ، قد يأتي ماناف  ويجعلنا نتقابل .

كنت مستعدة للمدرسة ومستعدة لمقابلة ويل اليوم . بينما كنت في طريقي كنت آمل أن أرى ماناف في الصف . تظاهرت مرة أخرى كما لو أن غيابه لم يؤثر علي وأنا أتصرف بهدوء حول عدم لقاء ويل . خلال استراحة الغداء جاء مناف لي لكنه لم يكن وحده .

سمعت صوتا وقلبي بدأ يدق ” مرحبا رينا ، أنا ويل “

رينا : ” اهلا ، كيف حالك؟ “

ويل : ” بخير ، ماذا عنك؟ “

رينا : ” بخير “

ويل : ” إذا ، أردتي أن تتحدثي معي؟ “

رينا : ” أنا ؟ لا . أنا لم أبدأ هذا. ماناف أخبرني أنك أعزب ويمكننا التفكير في الأمر . أعذرني إذا كنت تعتقد أنني أقترح ذلك لك ” فكرت فى نفسي في تلك اللحظة ” كم أنا غبية ، ماذا لو رفضني في نفس اللحظة؟ “

قصص حب مشوقة جميلة

ويل : ” لا بأس . حتى أنا لم أخبره أن يقترب منك ولكن إذا كنتي لا تمانعين ذلك . يمكننا أن نفكر في هذا . يمكننا أن نكون أصدقاء؟ أليس كذلك؟ “

رينا : ” نعم ، بالتأكيد. لا أمانع أن أكون صديقا “

ويل : ” إذا أخبريني المزيد عنكي ، أنا لا أعرف الكثير عنكي . وبالمناسبة لماذا تجاهلتني بالأمس؟ ربما أمك كانت معك ، هل هذا هو السبب؟ “

رينا : ” لا ، الأمر ليس كذلك ، أنا فقط لم أعرف كيف أتصرف ، أنا آسفة “

قصص حب مشوقة وممتعة

وهكذا بدأنا الحديث وأصبحنا أصدقاء . أتساءل إن كنت أحبه أم أنه مجرد اعجاب ؟ أشك فى ذلك . كلانا لم يتقبل أبدا أننا نحب بعضنا البعض ونعطي الفضل لـ ماناف على صداقتنا . لكن المغزى هو من سيقول تلك الكلمات السحرية أولا ؟ أم أنه حقا حب ، حبي الأول ؟

أنا حائرة !

المصدر : https://yourstoryclub.com/short-stories-love/is-it-my-first-love-short-story/index.html

السابق
قصص اسطورية خيالية قصة الزهرة نرجس
التالي
قصص حب جميله قصيره بعنوان هل هذا حب؟