قصص حب

قصص حزينة ومؤلمة بعنوان أنا أحبك قصة حزينة جدا ومؤثرة

قصص حزينة ومؤلمة بعنوان أنا احبك

قصص حزينة ومؤلمة بعنوان أنا أحبك قصة حزينة جدا ومؤثرة

زوجتي ماتت من نزيف دماغي وقد انزلقت عن طريق الخطأ من الدرج وبعد بضع ثوان ، كانت مستلقية في بركة من الدم ، قال الرجل بصوت منخفض وحزين ” ماناف مصدوم بعد هذه الحادثة وأنا أردت شخص ما يمكن أن تكون أما له ”

امرأة شابة في ثوب الزفاف تطمئن راجات ” لا تقلق راجات ، أنا دائما هنا لك و ل ماناف ، سأكون أما له وسيكون سعيدا و مبتهجا مجددا “

رد راجات ” شكرا لك سنيها ، أنا أحبك “

وبعد ثمانية أشهر من وفاة زوجته ، تزوج راجات من سنيها ، وهي أصغر سنا منه بكثير ، التقى بها في المستشفى عندما ذهبت لتسجيل نفسها للتبرع بالأعضاء . وكان لراجات ابن عمره 8 سنوات ، ماناف الذي أصيب بصدمة بعد وفاة والدته لم يكن لديه أي آراء بشأن الزواج الجديد .

قصص حزينة ومؤلمة واقعية

في البداية استغرق الأمر بعض الوقت ل سنيها لتتعامل مع ماناف وجعله سعيدا مرة أخرى ولكن بمرور الوقت نجحت . رابطتهم أصبحت أقوى .

سنيها تعتبر نفسها مباركة جدا لأنها حصلت على زوج مثل راجات . راجات كان زوجا محبا و عطوفا و مبالغا في حمايتها . كانت تستمتع بسعادة بحياتها الزوجية .

وكانت هذه أول ذكرى وفاة لزوجة راجات ، ويتلقى راجات مكالمة من المستشفى بشأن الحاجة الملحة إلى متبرع للقلب لزراعته . راجات وافق و وعدهم بأنه سيجد متبرع قريبا .

أجاب ” كن مستعدا بجائزتي ” وفصل المكالمة .

قصص حزينة ومؤلمة قصيرة

سنيها كانت تعد الإفطار و راجات دخل المطبخ بصمت و حضنها من الخلف مفاجئا لها وسألها الآتي ” سنيها هل تعرفين أي شخص لديه فصيلة الدم O “

سنيها : ” فصيلة الدم O…. أعتقد لا لكن “

راجات : ” لكن ماذا؟ “

سنيها ” إنها فصيلة دمي لكن ما الأمر؟ ”

راجات ” أوه لا شيء عزيزتي ”  وابتسم وقبلها على جبهتها وقال ” مهما حدث ، لقد أحببتك دائما ” ثم غادر المطبخ .

سنيها كانت في حيرة ، لماذا سأل مثل هذه الأشياء المختلفة وانتهى به المطاف بالقول ” أنا أحبك “. قررت أن تتحدث معه فذهبت إلى غرفة الرسم حيث رأت راجات يحمل صورة زوجته الأولى وكان يبكي ” أنا آسف روهي . أفتقدك كثيرا ولقد أحببتك دائما “

بعد رؤية هذا ، أصبحت سنيهاعاطفية وكانت تواسي راجات وتطعمه الفطور .

قصص حزينة ومؤلمة جدا

قصص حزينة مشابهه :

قصص مؤثرة قصيرة بعنوان رسالة إلى حبي الأول

3 قصص حب واقعية مؤلمة قصة مؤثرة ومؤلمة جداً

قصص حزينة جدا بعنوان الصفحة الأخيرة من كتابة

قصص حب مؤثرة للغايه وحزينة جدا وواقعيه

راجات غادر للعمل ، ماناف اتصل ب سنيها في الطابق العلوي لغرفته ، لقد تشبث بها وبدأ بالصراخ ” أريد أن أقول لك شيئا ، أمي قتلت … . زوجك قتلها ”

سنيها كان مندهشة . مناف هو الشاهد الوحيد الذي عرف ما حدث بالضبط .

في ذلك اليوم ، كانت روهي تعد الإفطار  و راجات ذهب إليها بصمت وسألها عن فصيلة دمها . أجابت AB ثم قبلها  وقال ” أحبك ” وغادر . بعد العشاء روهي كانت ستنام عندما شخص ما ضربها على رأسها . صرخت روهي بأعلى صوت وانهارت ، في غضون ثوان ، كانت الأرض مليئة بالدماء . رأى ماناف أن المطرقة المغطاة بالدم كانت في يد راجات . اتصل راجات بأحد وقال أن المتبرع جاهز ، أعطت الحياة لشخصين بالتبرع بكبدها وقلبها بينما حصل راجات على مبلغ كبير .

سنيها ارتعبت . لم تعتقد أبدا أن راجات هذا مثل الشيطان ، بدأت تتذكر حادثة اليوم . الطريقة التي تصرف بها اليوم معها كانت مشابهة لما فعله سابقا وبدأت بالبكاء وقالت ” أرجوك أنقذني يا ماناف ، لا أريد أن أموت “

قصص حزينة ومؤلمة عن الحب

عاد راجات للمنزل ، رن الجرس أكثر من ثلاث مرات حتى أنه اتصل بـ سنيها لكنها لم ترد . قلق جدا أنه قرر فتح الباب بالمفتاح المزدوج ، بمجرد أن فتح الباب سمع الصرخات ” أرجوك أنقذني ، أرجوك ، سيقتلني “

أدرك راجات أن سنيها تعرف الحقيقة وأصبح غاضبا ، ذهب إلى المطبخ أخذ المطرقة وصعد بصمت ودفع الباب . رأى راجات الوجوه الشاحبة والخائفة لـ سنيها و ماناف .

ترجته سنيها ” أرجوك إتركني راجات … أرجوك “

بدأ راجات بالضحك بطريقة شريرة ، سنيها لم ترى أبدا هذا الجانب الشيطاني من راجات . أمسك بشعرها وبدأ يسحبها بلا رحمة إلى الدرج بالرغم من أن مناف حاول إنقاذها لكنه فشل ، رجات حبسه في الغرفة .

راجات أخرج المطرقة ونظر إلى سنيها بعاطفة كبيرة وقبلها على جبهتها . خلال ثواني ماناف سمع صوت صراخ ثم يليه صمت غريب .

قصص حزينة ومؤلمة مكتوبه

بعد 8 أشهر ، كلتا زوجاتي السابقات ماتن من نزيف دماغي .

المصدر : https://yourstoryclub.com/short-stories-love/psychological-love-short-story-i-love-you/index.html

السابق
قصص مؤثرة قصيرة بعنوان رسالة إلى حبي الأول
التالي
قصص حب مؤثرة و رومانسية قصة قوة الجاذبية